نخلة العز …

تبكي دموع العين تشتاف لشوفتك …
ياللي شوفتك بيننا أكبر هدية …
شامخة وصامدة بكبريائك وعزتك …
كيف نجازيك يا نخلة بأفضل جزية …
حميتي بلادنا وكل العالم هابتك …
وحاولوا يكسرون هيبتك وأنت قوية …
صامدة رغم الظروف الي صادتك …
وأنتي صامدة صمود لغتنا العربية …
حاولت الرياح تكسير شوكتك …
وأنتي يا نخلة العز ثابته قوية …
حاصروك بأسلحة وسيوف ما غرتك …
ولا هزت شعرة منك حتى المنية …
ربنا أعطاك إيمان قوي يثبتك …
أعطاك بجنان الخلد عيشه هنية …
ويزيدك أجر على قوتك وشجاعتك …
ويبقيك بالجنة سعيدة ورضية …

… يا نخلة العز …

كتبت هذه القصيدة ثاني أيام عيد الأضحى المبارك …
بقلم [email protected]

6 thoughts on “نخلة العز …

  1. كلنا يا سيد مستغرب سنحشر مع بعض ﻻ تخاف هذه أكيدة …
    وتاريخ صدام أعرفه جيدا … وتأكد إن تاريخه أشرف من تاريخ العملاء والمتخاذلين الموجودين حاليا …

  2. عاش بطلا ومات بطلا ,,, الرئيس الشهيد صدام حسين عليه السلام ,,,
    كما عهدناه في حكمه ,,, بطلا شامخا حاملا كبريائه كذلك في مماته كان شامخا رابط الجاش ,,,
    بالفعل نخله العز ,,,
    رحم الله العراق وصدام حسين

  3. عليه السلام !!! ماذا تعني هذه يا خوي ؟؟
    نعم رحمة الله عليه عاش رجل ومات بطل بكل معنى الكلمة … لم أعهد رجل يقف على منصة الإعدام ومقبل على الموت وبهذه القوة والشجاعة …

    رحم الله صدام نعم ياخالد لكن العراق ؟؟ لا يا خوي العراق سيعود من جديد إن شاء الله وصدام كان أحد أساطير هذا البلد …

  4. هههههههههههه ,,,
    اعذرني يا خوي بس والله من القهر قلت رحم الله العراق خاصة عندما رايت العراقيين وهم فرحين يوم سقوط بغداد او بالاخص عندما كان الامريكان يسقطون تمثال صدام رحمة الله عليه بمساعدة الكثير من العراقيين ووقتها
    اذكر ماذا قلت , قلت : ” لعنة الله عليكم يا عراقيين ” ,,,
    اعذرني ياخوي لكن والله من القهر ومن هول ما رايت عندما بدأ العراقيون يقفزون فوق تمثال الشهيد رحمة الله عليه وكانهم قردة ,,,
    لن انسى ذلك المشهد ف قد بدأ راسخا في مخيلتي ,,, يعني لهذه الدرجه
    تكرهون رئيسكم !!!

    اما بخصوص عليه السلام ف في مرة من المرات كنت اتابع قناة المستقله او الديمقراطيه والتي يقدمها الدكتور نبيل الجنابي ,,, اذكر انه كان مستضيف الكاتب والسياسي العراقي الكبير الدكتور نوري المرادي ( عبر الهاتف ) وانه قال جملة جميله : ” رحمة الله على الشهيد الاكبر صدام حسين عليه السلام ” واعجبتني هذه المقوله كثيرا (: ,,,
    دمت سالما عزيزي

  5. هلا بيك خوي خالد …
    بالنسبة لسقوط التمثال من قبل العراقيين يا خوي تذكر العراق 25 مليون ولا يمثلونهم هؤلاء القردة … ولا تنسى مسألة أخرى هؤلاء يا خالد ليسوا رجال … فالرجال مواقف وهل لك أن تقول لي ما هو هذا الموقف الذي كانوا فيه ؟ أكيد مسخرة :)

    نعم أخوي هو شهيد بنظر الكثيرين وأسأل الله أن يحسبه عنده كذلك وأن يغفر له ولنا ذنوبنا … أشكرك على مرورك والتعقيب يالغالي …

Comments are closed.